حوريه فرغلي تبحث عن حل لازمة عملية تجميل انفها

 

كتبت سلمى طارق

 

تعاني الفنانة حوريه فرغلي طبياً منذ سنوات من عدم ترميم الغرف الهوائية بالجدار الأنفي بصورة صحيحة بعدما تهشم إثر سقوطها من فوق حصان أثناء تدريباتها على رياضة الفروسية، ولكن الألم الأكبر من تهكم الجمهور عليها بعد كل جراحة واشاعة أنها تسعى لتجميل الأنف، ولهذا تفرغت تماماً لرحلتها الطبية حيث من المقرر أن تخضع لبعض الفحوصات الطبية للبحث عن حل نهائي لمشكلة الأنف، كما ستطمئن على حالتها الصحية بعد إزالة الرحم حيث تم اكتشاف جين وراثي في العائلة يعزز احتمالات اصابتها بالسرطان.

 

سافرت بالأمس الفنانة حورية فرغلي إلى العاصمة البريطانية لندن للبحث عن حل نهائي لأزمة فشل عمليات إصلاح الأنف بعد تعرضها للكسر أثناء تدريباتها على رياضة الفروسية، وأكد مصدر مقرب من حورية أنه كان من المقرر أن تسافر لاجراء فحوصات طبية منذ فترة طويلة، ولكن تم تأجيل السفر لحين استكمال تصوير مسلسلها الأخير “الحالة ج” الذي عرض في رمضان الماضي وفيلم “طلق صناعي”، المقرر عرضه قريباً. 

 

والجدير بالذكر ان حورية فرغلى ممثلة مصرية ولدت بدولة الإمارات عام 1977 .

 

وحصلت على الجنسية اﻹماراتية، درست إدارة الأعمال بإنجلترا، بدأت حياتها الفنية عام 2010 عن طريق الصدفة فكان أول ظهور لها من خلال فيلم (كلمني شكرًا) .

 

 ثم قررت دراسة التمثيل فالتحقت بمدرسة (مروة جبريل السينمائية) حيث تعلمت أصول التمثيل الأمريكي لمدة عام، وكان ثاني ظهور لها من خلال مسلسل (الشوارع الخلفية) عام 2011، وقد استطاعت حورية فرغلي في وقت قصير أن تتنوع في تقديم أدوار مختلفة بدأت بدور البنت الشعبية، ومرورًا بالفتاة الإرستقراطية.

 

ثم دور الراقصة بفيلم (كف القمر) وزاد بريقها من خلال قيامها ببطولة مسلسل (المنتقم) عام 2012 ودورها في فيلم (قلب الأسد) و(القشاش) عام 2013.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الموقع

اترك رد

الأكثر مشاهدة وتعليقاً

الأكثر مشاهدة

الأكثر إعجاباً

الأكثر نقاشاً

ترتيب أليكسا

%d مدونون معجبون بهذه: